لحظات هي.. مجرد لحظات ..كنت تخطط لها أن تكون لحظات عادية..تذهب لاجتماع..تتصفح الانترنت..تأكل ..تصلي… ولكنها فجأة تحولت لأهم لحظات في حياتك… لحظات ستظل تتذكرها طوال العمر.. لأنك فجأة أصبحت فيها مسئولا عن حياة إنسان آخر..

تجري في الشارع وأنت تلعن وزنك الثقيل الذي لا يتيح لك الجري كما ينبغي، تلعن ذاكرتك الضعيفة التي لا تجعلك تتذكر أي البيوت والشوارع لابد أن تسلكها، أو ربما ليست الذاكرة ربما فقط هو رعب اللحظة..

لحظات يتوقف فيها عقلك عن التفكير وتتسارع أنفاسك في لهاث حتى توشك على التساقط..لا تمتلك رفاهية التفكير لتوقع ما سيكون ..هل تأخرت؟ أم وصلت في الوقت المناسب؟ وأيهما أفضل؟ وقتها تظن أنك أنقذت شخصا من الموت، أنك منعت كارثة أو مصيبة.. ولكن من قال أن الموت شر؟ من قال أن ما فعلته هو الصواب؟ ربما كان من الأفضل أن تتأخر.. ربما كان الموت أكثر راحة من بعض الحيوات، وربما لا..

أنت لست أله لتقدر من يموت ومن يعيش.. كل ما عليك أن تسعى لتساعد الناس بما أوتيت من قوة ومن علم ومن حكمة.. كل ما عليك أن تحاول أن تمنعهم أن ينهوا حياتهم في لحظة يأس.. أن تبين لهم أن قرار ترك الزواج أو الدراسة أو العمل أو حتى الدين أفضل من ترك الحياة، فكل شىء يمكن إصلاحه وتجاوزه مع الزمن.. ولكن انهاء الحياة لا شىء بعده..لا يمكن الرجوع فيه مرة آخرى..

يظن كثير من الناس أن الانتحار فقط يكون بقتل الانسان لنفسه، ولكن البعض ينتحر ببطء وربما بلا وعي.. فقط يتمنى الموت في صمت، ويدفعه الاكتئاب دفعا ليصاب بأمراض ربما تؤدي لموته.. ألم يقل محمود درويش “فإن أسباب الوفاة كثيرة من بينها وجع الحياة”؟

كانت تلك اللحظات قاسية بحيث ترسم في الذاكرة لسنوات، لحظات موجعة لدرجة أن تقرر أن تكون هناك، لتحمى الآخرين حتى لا يمروا بهذه اللحظات أو حتى لتخفف عنهم آلام العيش فيها.. كانت لحظات فارقة لتجعلك تزهد في الحياة ومتاعها وفي نفس الوقت تعرف أنك كبشر لا تستطيع أن تفعل الكثير لتغير القدر ولكن يمكنك أن تحاول، على الأقل تمتلك أعذارًا تعتذر بها يوم القيامة..أنك على الأقل حاولت.. حاولت كثيرًا ..وما زلت تحاول.

Advertisements

About Dina Said

دينا سعيد حاصلة على الدكتوراة من قسم علوم الحاسب، بجامعة كالجارى في كندا، كما أنها أحدى مؤلفي كتاب "من أوروبا البلد" . دينا لديها شهادات كندية معتمدة في تقديم المساعدة الأولية للأمراض النفسية والتعامل مع حالات الانتحار ومساعدة المجتمع بالاضافة إلى أنها حاصلة على عدة جوائز تقديرا لدورها في المجال التطوعي بكندا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s