في كتابها
Reclaim your heart
تشبه ياسمين مجاهد مديح الناس ورضاهم بكسب نقود في لعبة بنك الحظ، أنه شعور جيد أن تكسب أموالا في اللعبة وأن تمتلك مدنا كثيرة وأن تصبح مليونيرا، ولكن بعد انتهاء اللعبة سترجع للعالم الحقيقي لمرتبك الواقعي وما تمتلكه في واقع الأمر وقد يكون من الضار جدا أن تظل واهما نفسك أنك مليونير -كما كنت في اللعبة- فلا تسعى لكسب قوتك.
مديح الناس في الحياة الدنيا يشبه نقود بنك الحظ فقد يجعلك تعيش في وهم أنك انسان جيد ويعيشك في حالة من الرضا الذاتي فلا تسعى لتنال رضا الله، حتى اذا انتهت اللعبة -الحياة الدنيا- وجدت نفسك مفلسا.
وترى ياسمين أن الفيس بوك قد يكون خطيرا على النفس لأنه يجعلك في حالة بحث دائم عن رضا الناس -عن طريق اللايكات- وكأنك تلعب بنك الحظ طوال الوقت فتعيش في حالة وهمية مستمرة أنك لديك الكثير من النقود -المعجبين- ولكن كل هذا في النهاية زيف ما لم يصحبه عمل جاد لتطوير نفسك والتقرب من الله. فالانسان يحصل على حريته الحقيقية عندما يتوقف عن الجري وراء رضا الناس وإعجابهم ويجعل همه فقط رضا المولى عز وجل.

About Dina Said

دينا سعيد حاصلة على الدكتوراة من قسم علوم الحاسب، بجامعة كالجارى في كندا، ومشاركة فى العديد من الأنشطة التطوعية، حيث أنها نائب رئيس منظمة OWN IT Institute of Canada الغير ربحية كما أنها واحدة من مؤلفي كتاب "من أوروبا البلد" دينا لديها شهادات معتمدة في تقديم المساعدة الأولية للأمراض النفسية والتعامل مع حالات الانتحار ومساعدة المجتمع

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s