لم تكن أول مرة أزور فيها بحيرة لويز فقد زرتها من قبل من نحو عامين فى وقت الكريمساس حيث يقام مهرجان سنوى لتماثيل الثلج هناك.  ولكن فى هذا الوقت (مارس) لا يوجد أى تماثيل فقط رياضة التزحلق على الجليد التى لا أمارسها. ورغم هذا اشتركت فى الرحلة ﻷنى شعرت بحاجتى لرؤية مكان خارج كالجرى.

بحيرة لويز هى عبارة عن بحيرة وسط الجبال يطل عليها فندق

Le Chateau Fairmont

وهو الفندق المملوك لشركة المملكة لصاحبها الوليد بن طلال ضمن سبعة فنادق فى كندا تحمل نفس الاسم وكلها تقع فى أهم لأماكن السياحية فى البلد وقد قام بشراء هذه السلسلة فى أول عام 2006

فى صفقة أثارت الكثير من التساؤلات وربما الاستهجانات.

DSCN3924

عكس فنادق الخمس نجوم فى القاهرة توقف أتوبيس الرحلة بجوار الفندق وذهب معظم الطلاب لدورات المياه بمنتهى السلاسة وبدون تفتيش ولا تساؤل ولا استهجان من أى شخص. معظم رواد الفندق كان يبدوا عليهم الثراء الشديد بالطبع ولكن الأمر طبيعى للغاية.. هناك عدة محال فى الفندق تبيع الأشياء التذكارية والملابس وبعض اللوحات الفنية..منهم محل أعجبنى فيه لوحة بالزيت لطيور تطير فى السماء ولكن اتضح أنها تقدر بنحو 6000 دولار فاعتذرت لصاحب المحل وقلت ربما لو اكتسبت يوما مالا كافيا سأعود فضحك

وضحكت وفى أعماقى أقول ربما فى الجنة سيكون لدى مثلها فى قصرى🙂

DSCN3923

DSCN3915

DSCN3919DSCN3922DSCN3921DSCN3920

DSCN3925DSCN3926

DSCN3917

DSCN3918

البحيرةمتجمدةللغاية كما يظهر فى الصور وﻷنى لم يكن لدى رفيقة لرحلتى فلم أجد من يصورنى ..عرض بعض الأشخاص اللطفاء أن يصورنى عندما وجدونى أصور الجبال بمفردى … رأيت رجلا وامرأة كنديان يصوران بعضهما البعض فعرضت عليهما أن التقط لهما صورة معا ففرحت السيدة بشدة وقالت له أول صورة لنا معا من وقت طويل فابتسمت لهما وتمنا لى يوم لطيف وكذلك أنا..ولكنى طبعا خجلت أن أطلب منهما أن يصورانى فى المقابل..لم أشأ أن أجعل عرضى عليهما كأنه خدمة لابد من ردها.

DSCN3928 DSCN3929 DSCN3931 DSCN3932 DSCN3934 DSCN3935 DSCN3938 DSCN3939 DSCN3940 DSCN3941 DSCN3950

قمت بالتمشية قليلا وسط الثلوج لم يبد الأمر ممتعا خاصة مع غياب الشمس فأنا أفعل ذلك يوميا فى كالجرى..ولكنى تمتعت بمشاهدة المتزحلقين على الجليد من مختلف الأعمار لذلك اشتريت من أحد محال الفندق تذكارا لرجل كبير فى السن يقوم بالتزحلق وفى حقبيته الخلفية أرنب..

2014-03-16 17.21.02

الظريف أيضا أن فى الفندق كافتيرا تبيع الشاى والقهوة وبعض السندوتشات والحلويات بأسعار تقارب أى مكان عادى فى كندا وليس بأسعار فندقية ..وقد كانت هذه من الأشياء التى أثارت تعجبى عندما جئت لكندا حيث أننا دائما فى مصر نحاول ألا نشترى من الفنادق الغالية أو المطار ﻷن الأسعار أضعاف مضاعفة..ولكن ثمن زجاجة المياه المعدنية مثلا هو واحد فى كل مكان تقريبا ذهبت إليه هنا فى كندا لا يفرق فندق من مطعم راق من كافيه فى مطار!

ربما كان أفضل ما فى الرحلة استغراقى فى القراءة فى الساعتين الذين قضيتهما فى الأتوبيس ذهابا وايابا حتى انتهيت من رواية 11 دقيقة وكان أول ما فعلته عند عودتى كتابة تقرير عنها فى جود ريدز …أحيانا كنت اتوقف عن القراءة ﻷنظر للجبال المكسوة بالجليد وأتمنى أن ينتهى الشتاء سريعا لتعود لها الخضرة مرة آخرى.

كان يوما ممتعا والحمد لله رغم غياب الصحبة والشمس..

دينا سعيد

15-3-2014

Lake Louise, Alberta, Canada

About Dina Said

دينا سعيد حاصلة على الدكتوراة من قسم علوم الحاسب، بجامعة كالجارى في كندا، ومشاركة فى العديد من الأنشطة التطوعية، حيث أنها نائب رئيس منظمة OWN IT Institute of Canada الغير ربحية كما أنها واحدة من مؤلفي كتاب "من أوروبا البلد" دينا لديها شهادات معتمدة في تقديم المساعدة الأولية للأمراض النفسية والتعامل مع حالات الانتحار ومساعدة المجتمع

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s