من الملاحظ في كتابات الكثير من الشباب أنهم في انتظار عذاب يحل بمصر بسبب الظلم والمذابح والرقص على الدماء ..شبه البعض الأمر أننا في انتظار طوفان نوح أو نيزك يدمر مصر..
وكأن ما حدث أول مظلمة بشرية في التاريخ.

يا ترى كيف كان حال المسلمين عندما وقعت مذبحة كربلاء وتم قتل سيدنا الحسين وال بيته وكثير من الصحابة؟ ماذا كان حالهم عندما ضربت الكعبة بالمجانيق؟
هل وقع عذاب من الله على بني أمية ومحوت الشام من على الخريطة؟
ماذا عن المذابح التي وقعت للمسلمين في الأندلس وتنصيرهم وتهجيرهم؟ هل نزل نيزك ليضرب أسبانيا بعدها؟

لا شك عندي أنه خلال أي من هذه المذابح كان هناك الكثير من المهللين والكثير من المفوضين .. كان هناك من يرقص على الدماء ويحلل ويفتي ويمجد في النظام..وكان هناك من اعتقد أنها علامة من علامات يوم القيامة وأن عذاب الله سينزل لا محالة على القرية الظالم أهلها..

ولكن القيامة لم تقم ولم تحدث كارثة مهولة تأخذ الظالمين والساكتين عن الحق.. لا أقول أن هذا لن يحدث الان ولكن أقول ربما يحدث وربما لا يحدث..
والكلام باليقين أنه سيحدث فيه مدعاة لليأس وترك العمل وكأن طبيب يخبر مريض أنه ميت غدا لا محالاة فلماذا اذن يأخذ الدواء؟

ديننا يعلمنا أنه لو قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فليغرسها.. ديننا يعلمنا ولا تقنطوا من روح الله.. ديننا يعلمنا أن الله يستجيب لدعوة المظلوم ولو بعد حين ولكنه لا يشرح لنا كيف ولا متى تتم الاستجابة.
فما بال أقوام تركوا العمل والتخطيط وأصبحوا مترقبين لطائر الرخ الذي سينزل من السماء ليخطف الظالمين ويرميهم في نار جهنم؟

لا إن سنة الله وينصرن الله من ينصره ..وظني أن الانقلاب لا يترنح بل هو راسخ في الأرض وسيظل هكذا على الأقل ٢٠ سنة..

الطريقة الوحيدة لتقوم ثورة جديدة هى التخطيط الاستراتيجي بعيد المدى.. ٣ سنوات تم حشرنا فيها في خانة رد الفعل وكانوا يسوقنا الي حيث ما يريدون تحديدا..كفاية ردود أفعال..

اذا أردت أن تبكي وتولول كالنساء على ثورة لم تحافظ عليها كالرجال فلتبكي..
اذا أردت أن تبيع القضية وتهاجر مع المستضعفين في الأرض فلتفعل.
واذا أردت أن تستلم وتمشي جوه الحائط فلتفعل.
واذا أردت أن تستمر فلتعلم أن أرض المعركة تغيرت وكذلك أدواتها وأنها تحتاج لفكر مختلف وجهد مختلف..تحتاج لجدعان بجد.

About Dina Said

دينا سعيد حاصلة على الدكتوراة من قسم علوم الحاسب، بجامعة كالجارى في كندا، كما أنها أحدى مؤلفي كتاب "من أوروبا البلد" . دينا لديها شهادات كندية معتمدة في تقديم المساعدة الأولية للأمراض النفسية والتعامل مع حالات الانتحار ومساعدة المجتمع بالاضافة إلى أنها حاصلة على عدة جوائز تقديرا لدورها في المجال التطوعي بكندا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s